قام وفدٌ من أكاديميّة الشرطة الملكيّة ووفدٌ من أكاديميّة الأمير حُسين بن عبد الله الثاني للحماية المدنيّة، بزيارة المركز الوطنيّ للأمن وإدارة الأزمات اليوم الخميس، في إطار ادامة التعاون والتنسيق بين مُختلف مُؤسسات الدولة وفتح قنوات الشراكة المُستدامة التي من شأنها خلق ثقافة "إدارة الأزمات" التي يسعى لها المركز الوطنيّ للأمن وإدارة الأزمات في رؤيتهِ ورسالته. واطلع الوفدان على جهود المركز في إدارة الأزمات من خلال استخدام كافة عناصر قوة الدولة وتوظيف التقنيات الحديثة من غرف عمليات وتكنولوجيا فائقة التطور وبياناتٍ مُتداخلة قابلة للتحليل والاستخدام اللحظيّ لتخدمَ قائد الأزمة لاتخاذ القرارات المُناسبة بناءً على معلومات وقتية مُحدثة. وأعرب الوفدان عن تقديرهما واعجابهما بما يمتلكه المركز من بنيةٍ تحتيةٍ متطورة تحاكي النموذج الحديث في إدارة الأزمات بالعالم.