لندن 3 حزيران (بترا)-وقفت بريطانيا دقيقة صمت اليوم الأحد في الذكرى السنوية الاولى لاعتداء جسر لندن، الذي أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص واصابة عشرات بجروح.

وتم وضع الزهور واضاءة الشموع وإقامة مراسم دينية في كاتدرائية ساوثوارك حيث اصطدمت شاحنة المهاجمين الثلاثة الذين قاموا بدهس حشد قبل أن يعتدوا على المارة بسكاكين في سوق بورو القريب.

وقالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي: نتذكر اليوم الأشخاص الذين قتلوا وكثيرين غيرهم ممن أصيبوا، مشيدة بشجاعة أجهزة الطوارئ والأشخاص الذين تدخلوا وساعدوا غيرهم.

ووصفت الاعتداء الذي وقع في الثالث من حزيران العام الماضي بأنه محاولة لضرب حريتنا في الصميم عبر استهداف الأشخاص الذين كانوا يستمتعون ليل السبت مع اصدقائهم وعائلاتهم، مشيرة إلى أن سبعة من الضحايا كانوا من الأجانب.