اعلن في بغداد امس الاثنين عن انبثاق المؤتمر الوطني لإنقاذ العراق بمشاركة تيارات سياسية مقاطعة للإنتخابات والعملية السياسية.

وقال الشيخ جواد الخالصي رئيس المؤتمر ان المسألة الكبرى التي نجتمع عليها اليوم تتمثل بأن العملية السياسية القائمة في البلد اليوم والتي وجدت في ظل الاحتلال الأمريكي لا يمكن ان تفرز حلا للعراق في المرحلة المقبلة، وهي النقطة المشتركة للمتواجدين اليوم في هذا المؤتمر.

وأضاف ان النقاشات التي تضمنتها محاور المؤتمر تمثل حاصل على شبه اجماع عراقي وطني عام على الخلاص من الوضع الشاذ الذي يعيشه العراق .. مشيرا الى انه يجب ان يكون للوطنيين المخلصين لبلادهم الدور الكبير في انقاذ بلادهم والتخلص من الفاسدين والفساد.