أعلنت وزارة الصحة الكندية وفاة اربعة كندي خلال العام الماضي بسبب جرعات زائدة من الأدوية المحتوية على الأفيون.

وقالت مسؤولة الصحة العامة في كندا تيريزا تام في بيان اليوم أن عدد الوفيات المرتبطة بالمواد الأفيونية بين أعمار 30 و39 عاما كان أكبر من عدد الوفيات الناجمة عن أي من الأسباب الرئيسية الأخرى للوفاة لهذه الفئة العمرية، مبينة أن الجرعات الزائدة كانت سبب الوفاة.

وأكدت أن الحكومة الكندية وضعت خططا من شانها الحد من طريقة تسويق شركات الأدوية الخاصة بأدوية الأفيون للأطباء، مضيفة أن الحكومة الفيدرالية الكندية تعمل مع مختلف المقاطعات من أجل كبح هذه المشكلة، كما أن القواعد الصارمة على الوصفات الطبية سوف تساعد في الوقت نفسه على تقليل وصف الأدوية المحتوية على الأفيون.

واضافت سيطلب من شركات الأدوية إيقاف الأنشطة التسويقية المرتبطة بالأفيون طواعية إلى أن يتم وضع اللوائح المنظمة لذلك، مؤكدة أن القواعد الجديدة ستكون صارمة وسوف تصل العقوبات إلى اتهامات جنائية.