أطلق المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي والوكالة السويسرية للإنماء الدولي، اليوم الأربعاء، مشروعي دعم القدرات الوطنية في مجال الحد من الكوارث وإدماج إدارة الحد من مخاطر الكوارث في البرامج التنموية في الأردن.

 

جاء ذلك خلال ورشة عمل عُقدت اليوم في فندق سنتشري بارك في عمان، حيث أعلن نائب سمو رئيس المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات العميد الركن الدكتور عدنان العبادي عن إطلاق مشروع بناء القدرات الوطنية والذي يهدف لتوظيف العلم والمعرفة لتحقيق الأهداف المنشودة من إنشاء المنتدى الوطني الخاص بالحد من مخاطر الكوارث في الأردن.

 

من جانبها، أكدت ممثل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي المهندسة ماجدة العساف على التزام البرنامج باستمرار تقديم كافة أشكال الدعم المطلوب للمركز الوطني للأمن وادارة الازمات وبالتعاون مع الشركاء الدوليين، وذلك ترجمة لمهمة البرنامج التي تتضمن تعزيز قدرة المجتمعات على مواجهة الأزمات والتكيف معها.

 

 

وشدد ممثل الوكالة السويسرية للإنماء الدولي المهندس نايف خوري على أهمية التعاون مع المركز الوطني وخلق شراكات إستراتيجية فيما بين المنظمات الدولية ذات العلاقة.

 

ويأتي هذا التعاون انعكاساً لما جاء في رسالة المركز الوطني للأمن وادارة الازمات بما يتعلق بتنسيق وتوحيد كافة جهود المؤسسات الوطنية لتمكينها من مواجهة الازمات الوطنية بأشكالها المختلفة من اجل تحقيق عملية التكيف الاستراتيجي وتأمين بيئة وطنية آمنة ومستقرة.