أقرت قوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن، بحدوث "أخطاء" خلال قصف التحالف حافلة بمدينة صعدة شمالي اليمن، في التاسع من آب الماضي، مؤكدة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية لمحاسبة كل من ثبُت ارتكابهم أخطاء.
جاء ذلك ردا على إعلان الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن، التابع للتحالف العربي، اليوم السبت، حدوث "أخطاء" خلال قصف التحالف للحافلة، وذلك عبر مؤتمر صحفي للمتحدث باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن، منصور المنصور عقد بالرياض. وأوضح التحالف، في بيان أنه "اطلع على ما أعلنه المتحدث الرسمي باسم الفريق المشترك لتقييم الحوادث اليوم بشأن حافلة صعدة وما توصل إليه الفريق المشترك عن وجود أخطاء في التقيد بقواعد الاشتباك".
وأضاف: "قيادة القوات المشتركة تعبر عن أسفها لتلك الأخطاء". وأعلنت قوات التحالف "قبولها بنتائج الفريق المشترك لتقييم الحوادث، وأنها ستتخذ كافة الإجراءات القانونية لمحاسبة كل من ثبُت ارتكابهم أخطاء". وأكدت أنها "ستستمر في مراجعة قواعد الاشتباك بما يضمن عدم تكرار مثل هذه الحوادث، وستنظر في منح المساعدات الطوعية للمتضررين في اليمن بالتواصل مع الحكومة اليمنية الشرعية".
وكان قصف الحافلة في حينه أدى لمقتل 50 شخصا، أغلبهم من الأطفال.
--(بترا)