عمان 25 تشرين أول(بترا)- تابع سمو الأمير علي بن الحسين رئيس المركز الوطني للأمن وإدارة الازمات في غرفة عمليات المركز الإجراءات المتبعة والجهود الوطنية المبذولة من قبل كافة المؤسسات الوطنية والاجهزة الامنية عمليات الاخلاء والانقاذ لعشرات الطلاب الذين داهمتهم السيول الجارفة في احد الاودية في البحر الميت خلال قيامهم برحلة مدرسية.

واطلع سموه خلال تواجده منذ اللحظات الأولى للحادثة في غرفة عمليات المركز على كافة الإجراءات التي تقوم بها مختلف الأجهزة والمؤسسات المعنية والآليات المعمول بها ميدانياً للعثور على المفقودين وإسعاف المصابين وإخلاء الوفيات.

واكد سموه على الدور المحوري الذي يقوم به المركز في توحيد كافة الجهود الوطنية ورفع كفاءة التنسيق والتكامل في التعامل مع الازمات بأنواعها وذلك بما يملكه المركز من إتصالات وتقنيات وبرمجيات عالية المستوى وتواجد مندوبون يمثلون كافة المؤسسات والاجهزة ذات العلاقة. مقدماً سموه تعازيه لذوي الضحايا الذين قضوا في الحادثة ومتمنياً الشفاء العاجل للمصابين.