تابع رئيس الديوان الملكي يوسف حسن العيسوي في المركز الوطني للأمن وادارة الأزمات بحضور عدد من الوزراء ومدراء الأجهزة الأمنية؛ الجهود الوطنية المبذولة للتعامل مع الأحوال الجوية السائدة في عدد من محافظات المملكة.

وتحدث وزير الداخلية سمير مبيضين عن الجهد التكاملي والمشترك بين مختلف الجهات والمؤسسات الوطنية في القطاعين العام والخاص، مؤكداً على أهمية زيادة مستوى التنسيق والتعاون المستمر بين الجهات المعنية في ادارة الأزمات.

كما أشارت وزيرة الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي بإسم الحكومة جمانة غنيمات الى أهمية قيادة المشهد الإعلامي وتوحيد الرسالة الإعلامية من خلال ملء البيئة الإعلامية بالمعلومات الدقيقة والوقتية وعدم ترك الساحة للشائعات .

وشرح مدير عام الدفاع المدني اللواء مصطفى البزايعة عن عمليات الإنقاذ والبحث التي قامت بها فرق الدفاع المدني في الميدان وبأقصى الجهود في استخدام كافة الإمكانات المتاحة لتقليل الخسائر.

واستمع العيسوي في غرفة عمليات المركز الى ايجاز تفصيلي قدمه نائب سمو رئيس المركز الوطني للأمن وادارة الأزمات العميد الركن الدكتور عدنان العبادي عن الإجراءات المتخذة للتعامل مع الاحوال الجوية منذ بدايتها يوم أمس، وكذلك عمليات الاخلاء والانقاذ للأشخاص الذين حاصرتهم السيول والأمطار في المناطق التي شهدت معدلات سقوط مطري مرتفعة صاحبها تشكل سيول في الأودية والمناطق المنخفضة.

وأشاد العيسوي بتكاملية عمل الجهات والأجهزة المعنية والتنسيق عالي المستوى بين المؤسسات بفعالية، الأمر الذي انعكس ايجابا على خدمة الأهداف الوطنية وخاصة على صعيد الاستجابة للأزمات.