رعى نائب سمو رئيس المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات العميد الركن حاتم الزعبي، أمس الأربعاء، ورشة عمل تشاورية "لتحديث الاستراتيجية الوطنية وهيكلية المنتدى الوطني الخاص للحد من الكوارث في الأردن" وبالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي (UNDP(ومكتب الأمم المتحدة للحد من مخاطر الكوارث والسفارة اليابانية في عمان .

وأكد الزعبي على أهمية مأسسة المنتدى الوطني للحد من الكوارث والاستراتيجية الأمثل للتعامل مع المخاطر الطبيعية والبيولوجية خصوصا بعد جائحة كورونا.

وأشار في كلمة ألقاها الى أن تنفيذ الخطط الوطنية لإدارة المخاطر لا  تقل أهمية عن صياغة وتحديث الخطط الاستراتيجية للحد من الكوارث.

وتخلل الورشة نقاش عام للمقاربة وإعداد منهجية لتحديث الاستراتيجية مع التركيز على دمج الأخطار البيولوجية بما في ذلك الجائحات في عملية التخطيط للحد من مخاطر الكوارث ضمن إطار عمل "سنداي" للحد من المخاطر 2015-2030.

وتضمنت الورشة التي حضرها أكثرمن خمسين جهة من مختلف أجهزة الدولة والوحدات الحكومية والقطاع الخاص والمنظمات الدولية الداعمة؛ تماريناً ضمن مجموعات عمل للتفكير المعمق والنقدي بتحديث الاستراتيجية الوطنية ومشاركة النتائج للوصول إلى خطة عمل واضحة ومتفق عليها من كافة الجهات المشاركة.