دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، امس الاحد، استمرار الانتهاكات الإسرائيلية ضد المسجد الأقصى/ الحرم القدسي الشريف من خلال اقتحامات المتطرفين والتضييق على المصلين وكوادر الأوقاف.
وشدد الناطق الرسمي باسم الوزارة سفيان القضاة، على ضرورة التزام إسرائيل -كقوة قائمة بالاحتلال- بالتزاماتها بموجب القانون الدولي، واحترام الوضع التاريخي والقانوني القائم في المقدسات ومشاعر الصائمين في هذا المكان المقدس، خصوصاً في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك.
وطالب القضاة السلطات الإسرائيلية بالوقف الفوري لجميع الاستفزازات في المسجد الأقصى المبارك، وحمّلها كامل المسؤولية عن سلامة المسجد وروّاده من المصلين.
-