انطلقت في القاهرة، الاثنين، أعمال اللجنة الفنية الأردنية المصرية المشتركة في دورتها الـ28.
وأكد أمين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي في افتتاح أعمال اللجنة، أن دورية انعقادها تعبر عن مدى التوافق والتنسيق بين البلدين على جميع الصعد .
وأشار الشمالي إلى أن اللجنة تمكنت من تجاوز وإزالة العقبات والمشكلات والتحديات التي تخص الصادرات الأردنية والمصرية كافة، في سعيها لرفع الميزان التجاري بين البلدين.
وأوضح أنه تم وضع وتحديد نقاط اتصال من قبل وزارة الصناعة الأردنية ونظيرتها المصرية لتجاوز الكثير من المشكلات والتي تم حلها بدون مخاطبات رسمية، مشيداً بالتجاوب السريع من قبل نقاط الاتصال في كلا البلدين.
ولفت إلى أنه من المقرر التوقيع على ما يقرب من 10 وثائق في ختام أعمال الدورة، منها مذكرة جديدة بين مصر والأردن في مجال حماية المستهلك ومذكرات حول الخدمة المدنية والضمان الاجتماعي والإسكان.
وحول العلاقات العربية، أشار الشمالي إلى أن التعاون الثلاثي بين مصر والأردن والعراق ستكون انعكاساته إيجابية على الدول الثلاث، مشيراً إلى أنه سيتم عقد اجتماعات قريباً لوضع خطط عملية للبدء بتنفيذ ما تم التوافق عليه ما بين البلدان الثلاثة.